مكة - الرياض

يواكب منتدى الإعلام السعودي الذي ينطلق الأسبوع الحالي مستجدات الساحة الإعلامية ومتغيراتها، من خلال جلسات وورش عمل متخصصة تتناول الإعلام الرقمي والتجارب المختلفة التي خاضتها مؤسسات إعلامية عربية وعالميه في هذا المجال والتحديات التي تتعلق به.

تتحدث أولى الجلسات الرقمية بعنوان «التحول الرقمي والحوارات الجديدة في المجتمع الرقمي المعاصر» عن المظاهر الراهنة للتحول الرقمي ودلالاته المجتمعية، وانعكاساته على البيئة الإنسانية المعاصرة، وأهمية الحوارات التي يثيرها هذا التحول، وذلك في إطار البحث عن حقيقة التحول الرقمي في المجتمع الإنساني المعاصر، وما يشير إليه ذلك من ضرورات الحوار في المجتمع المعاصر.

وتستعرض الجلسة الثانية بعنوان «الشباب في وسائل الإعلام الجديد» تجارب الشباب ورؤاهم بصفتهم الأكثر تأقلما ومعاصرة للإعلام الحديث، والأكثر اهتماما وتأثرا به، وتناقش الجلسة الحضور الشبابي في وسائل الإعلام وتطلعات الأجيال الشابة المعاصرة العاملة في صناعة الإعلام، والأدوار المتوقعة منهم في القيام بالوظائف الإعلامية المتعددة، بما يحقق الغايات الإعلامية من جانب وتطلعات الجمهور من جانب آخر.

ويشهد اليوم الأول من المنتدى جلسة بعنوان «الإعلام الحديث واضطراب الحقيقة» في ظل الإعلام الرقمي الذي أتاح لجميع شرائح المجتمع والأفراد بالتعاطي الإعلامي، وتناقش هذه الجلسة قضية «الحقيقة» في البيئة الإعلامية والاتصالية الجديدة، وتطرح فرضية اضطراب تلك الحقيقة بصفتها عماد العمل الإعلامي وأحد معايير مهنيته، وما يثيره التطور التقني وانتشار وسائل التواصل الاجتماعي من تساؤلات حول من يدير واقع الإعلام؟ وعلاقة الأجندات بالسلوك «التواصلي».

يذكر أن منتدى الإعلام السعودي يعد الأضخم من نوعه، وتقدم خلاله 50 جلسة وورشة عمل يقدمها نخبة من أبرز القادة والمفكرين والإعلاميين بمشاركة نحو 1000 إعلامي.

الجلسات

  • التحول الرقمي والحوارات الجديدة في المجتمع الرقمي المعاصر
  • الشباب في وسائل الإعلام الجديد
  • الإعلام الحديث واضطراب الحقيقة
  • سباق التحول الرقمي في المؤسسات الإعلامية
  • الاتصال الرقمي والتحولات الاجتماعية والثقافية
  • مراكز الدراسات وصناعة الإعلام الحديث