المواطن - الرياض

ينطلق منتدى الإعلام السعودي، اليوم الاثنين، في الرياض، تحت عنوان صناعة الإعلام …الفرص والتحديات، بحضور نخبة من الخبراء وقادة الإعلام والفكر وبمشاركة أكثر من ألف إعلامي من 32 دولة.

فعاليات اليوم الأول:

وضمن فعاليات اليوم الأول في منتدى الإعلام السعودي، يتحدث في جلسة قمة العشرين وزير الدولة وعضو اللجنة العليا واللجنة التحضيرية لاستضافة المملكة لقمة العشرين فهد المبارك.

وبالنسبة إلى جلسة الحوكمة الفاعلة لتعزيز شراكة مستدامة مع القطاع الخاص، فيتحدث فيها وزير المالية محمد الجدعان في قاعة أرامكو.

ويتحدث أيضًا وزير الإعلام تركي الشبانة في جلسة بعنوان “الإعلام السعودي والمرحلة الجديدة” حيث يحاوره الإعلامي عبدالله المديفر، فيما يحاور خالد العقيلي وزير التجارة والاستثمار ماجد القصبي في جلسة بعنوان “السعودية: الحضور المهم في خارطة الاستثمارات الدولية”.

وتشهد فعاليات اليوم الأول جلسة الرياضة السعودية ومتطلبات المرحلة نحو صناعة منتجة والتي يتحدث فيها رئيس الهيئة العامة للرياضة الأمير عبدالعزيز تركي الفيصل، بالإضافة إلى العديد من الجلسات الأخرى ومنها الإسلاموفوبيا للأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الشيخ محمد العيسى، والإعلام ودوره في تعزيز التعايش الإنساني وأيضًا تأثير الصور في رواية الأحداث.

وتضم الفعاليات جلسة المحتوى الإعلامي وسلوكيات الجماهير، وجلسة التوازن في حرب عصر الإعلام الرقمي، وأيضًا جلسة التحول الرقمي (الحوارات الجديدة في المجتمع الرقمي المعاصر).

وبالنسبة إلى ورش عمل اليوم الأول فتضم الإستراتيجيات المستقبلية للصحف والمجلات السعودية، وتطبيقات الإنتاج الاحترافي في صناعة الموبايل، وورشة كيف تصنع محتوى رقميًّا فعالًا، وأيضًا إستراتيجية الحملات الإعلامية، حيث تستغرق كل ورشة عمل قرابة 45 دقيقة.

ومن المقرر أن يناقش المنتدى على مدى يومين من خلال أكثر من 50 جلسة وورشة عمل، قضايا صناعة الإعلام بمختلف أشكاله المرئي والمسموع والمطبوع والرقمي وتستعرض التجارب المحلية والدولية وتحديات الرسالة الإعلامية في ظل التطور التقني المتنامي وانتشار وسائل التواصل الاجتماعي، والحضور الرقمي الطاغي على المشهد، إلى جانب تسليط الضوء على تجربة البرامج الحوارية وما تحظى به من قبول وما تواجهه من إشكالات، ومتطلبات النجاح المهنية والقضايا المتعلقة بالأداء والمصداقية ومحاربة الإشاعة وتأثير ذلك على مجمل الأحداث.