مكة - الرياض

يرعى البنك الأهلي جائزة رياديي الأعمال في المجال الإعلامي، وذلك ضمن فعاليات منتدى الإعلام السعودي الذي يعقد في مدينة الرياض خلال يومي الاثنين والثلاثاء 2 و3 ديسمبر، كما سيعلن البنك الأهلي بالتعاون والشراكة مع منتدى الإعلام عن الفائزين بجوائز برامج البنك المجتمعية "أهالينا" لرياديي الأعمال في الإعلام، ضمن جهوده في دعم رواد ورائدات الأعمال، وذلك خلال حفل تكريم "جائزة أهالينا لرياديي الأعمال في الإعلام".
من جهتها أشارت النائبة الأولى للرئيس، رئيس دائرة المسؤولية المجتمعية بالبنك الأهلي، بسمة الجوهري، إلى أن دعم وشراكة البنك الأهلي الاستراتيجية لهذا المنتدى يأتي في إطار دعمه لشريحة الشباب من رواد ورائدات الأعمال، كما أن للبنك الأهلي دورا رياديا في تقديم مبادرات المسؤولية الاجتماعية ودعم مسيرة التنمية الوطنية، بالإضافة إلى ما يقدمه من برامج مدروسة وما يتبناه من مبادرات تساعد على النهوض بالمجتمع وبالاقتصاد الوطني لتحقيق التنمية المستدامة.

وأضافت أن الإعلام يعد أحد الركائز المهمة التي تسهم في تحقيق التنمية الشاملة، ورفع مستوى الوعي والمساعدة على إحداث التغيير الإيجابي، الأمر الذي يحفز على تكاتف كل القطاعات للقيام بدورها الاجتماعي، موضحة حرص البنك الأهلي على دعم مثل تلك المبادرات والأحداث التي تسهم بدورها في دعم التنمية. واختتمت حديثها بالقول إن شراكة البنك لهذه المبادرة تتواكب مع أحد أهداف برامج البنك الأهلي للمسؤولية المجتمعية "أهالينا" في دعم رواد ورائدات الأعمال.

وحول دور البنك في تمكين الشباب فقد نجح البنك عبر برنامج الأهلي لرواد الأعمال، أحد برامجه للمسؤولية المجتمعية "أهالينا"، بتدريب وتأهيل أكثر من 2,843 من رواد ورائدات الأعمال منذ اعتماد المنهج التدريبي المطور للبرنامج في عام 2014 في مختلف مدن وقرى المملكة، والذي يسهم في تمكين الشباب عبر دعم ومساعدة أصحاب الأفكار المميزة في تأسيس مشروع تجاري على أسس صحيحة، من خلال تدريبهم وتقديم الاستشارات اللازمة لهم، وصولا إلى تمكينهم بنهاية البرنامج من إعداد دراسة الجدوى التي تسهل عليهم الحصول على التمويل اللازم لمشروعاتهم من الجهات التمويلية، ضمانا لنجاح واستدامة أعمالهم.

وضمن إسهاماته المجتمعية وامتدادا لما يقدمه البنك من خلال برامجه للمسؤولية المجتمعية "أهالينا"، نجح البنك الأهلي في تمكين أكثر من 17,092 ألف مواطن في 27 مدينة وقرية حول المملكة منذ إطلاق أهالينا، حيث قدمت مراكز "أهالينا" خلال 2018 التمويل للأسر المنتجة دون هامش ربح لـ4,693 سيدة بقيمة تمويلية 17 مليون ريال ضمن برامجه التمويلية للأسر المنتجة، وبلغ عدد المتدربات في برنامج الأسر المنتجة 834 سيدة سعودية، في حين درب 484 من رواد ورائدات الأعمال خلال 2018، وتبنى رعاية وتعليم 791 طفلا من أبنائنا الأيتام الطلاب والطالبات في خمس مناطق بالمملكة، ضمن برامجه لرعاية الأيتام، كما نفذ البنك خلال العام الماضي 57 مبادرة اجتماعية تطوعية، شارك في تنفيذها 150 موظفا وموظفة من البنك لصالح 30 جمعية خيرية ضمن حملة "تطوع المحترفين"، كما شارك خلال 2018 أكثر من 750 موظفا وموظفة من البنك الأهلي بأعمال تطوعية تعادل 3,237 ساعة في 21 مدينة حول المملكة.

وقد أعلن البنك أخيرا مع الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت"، عن اختتام أول مسرعة أعمال متخصصة بالتقنية المالية "الفِنتك"، لتحفيز مجال التقنية المالية في السعودية، ودعم نمو المنشآت الصغيرة والمتوسطة في مختلف مراحل تأسيسها. وتأتي برامج الأهلي للمسؤولية المجتمعية "أهالينا" متماشية مع الجهود المباركة في التنمية الاقتصادية، والتزاما لتحقيق رؤية 2030، من خلال استراتيجية متكاملة تركز على تمكين جميع أفراد المجتمع.