أبناء وذوو الفقيد يستقبلون المعزين

 

المدينة - جدة - تصوير: نزار أبو نواب

استقبل آل الحارثي، لليوم الثاني، مساء أمس، عددا من المعزين في فقيدهم الدكتور فهد بن جابر الحارثي، أحد رواد التعليم في المملكة، والذي انتقل إلى رحمة الله تعالى مساء يوم الجمعة الماضي وتمت الصلاة عليه بالمسجد الحرام، وقد ووري جثمانه في مقبرة الشهداء بالشرائع بمكة.

واستقبل مقر العزاء إعلاميين ورجال أعمال ومال وتربويين ووجهاء مجتمع ومسؤولين.

والفقيد والد كل من: أحمد، رجل الأعمال، ومحمد، رئيس «منتدى الإعلام السعودي» رئيس تحرير مجلتي «الرجل» و»سيدتي»، والدكتورة سعاد، مستشارة جامعة الأميرة نورة، والدكتور زهير، عضو مجلس الشورى، والدكتورة ابتسام، مديرة التخطيط في إدارة تعليم جدة، وعبدالرحمن، رجل الأعمال المصرفي، والدكتور خالد، الأمين العام لتنمية الشباب بإمارة مكة المكرمة.

‏يذكر أن اليوم (الاثنين) آخر أيام العزاء والمقام بمنزل الفقيد، في حي السلامة بجدة، خلف مدرسة المعرفة العالمية.